رئيس مجلس الإدارة   
            د/ نبيلة سامى                   

                                               

          صحافة من أجل الوطن 

السبت 25 يونيو 2022 4:45 ص توقيت القاهرة

جولة سياحية في معبد هيبس بالصحراء الغربيه

معلومه سياحيه
 جولة سياحية في معبد هيبس بالصحراء الغربيه

متابعة / صبرى عبد الشافى 

مصر صاحبة الحضاره العريقه والتاريخ بها آثار رائعه تعود لآف السنين تحكى قصة شعب ملئ الدنيا بالعلم والمعرفه فى وقت كانت الكثير من الدول غير موجوده على خريطة العالم من الاساس وحاليا تتحكم فى العالم مثل أمريكا وغيرها ولكن تبقى مصر هى الرائده وصاحبة التاريخ العريق الممتد لذا يجب ان يعرف من لا يعرف تاريخ مصر العظيم • هذا ما يقوله المهندس / عمرو على الرضا بمنطقة آلآثار المصريه بالخارجه والذى سيصحبنا فى جوله
 داخل أحد أهم وأكبر المعابد الأثرية في الصحراء الغربية وهو ~ معبد هيبس  ~
والذي ترجع أهميته إلى كونه المعبد الوحيد المتبقى من العصر الصاوي أو الفارسي .
وعن نشأة المعبد فقد أنشأه الملك داريوس اول عام 510 ق.م في عهد الأسرة 27 على أثر مبنى قديم أقامه الملك بسماتيك اول ( واحد _ ايب ) في عهد الأسرة 26 .
وقد تعددت التفسيرات حول أسباب إنشاء الملك داريوس للمعبد بهذه المنطقة ، حيث ذهبت بعض الآراء إلى أنه أنشأه بوازع ديني نظرًا لتأثره بعبادة الإله آمون ، وذهب البعض الآخر إلى أنه أنشأه كوسيله لكسب رضا كهنة المعبد لعلمه بهيمنتهم وسيطرتهم في هذه الحقبة الزمنية .
أما بشأن تسمية المعبد بهذا الاسم فكلمة هيبس مصطلح يوناني يشير للكلمة المصرية هبت التي تعني المحراث ، فسمي المعبد بهذا الاسم نسبة إلى الواحة هبت نظرًا لخصوبة الأرض بتلك المنطقة بالإضافة إلى أنه كان الاسم القديم لواحة الخارجة .
ننتقل الآن إلى جولتنا الداخلية ووصف المعبد من الداخل ، ففور دخولك المعبد تشاهد المرسى والذي يشير لآثار بحيرة قديمة جفت مع الوقت .
ثم ننتقل إلى الداخل قليلا لنصل إلى البوابة الخارجية أو الرومانية والتي تحمل نقشاً باللغة اليونانية ينص على مرسوم الإمبراطور الروماني -جالبا- الذي يسجل بعض الإصلاحات الاقتصادية بنظام الإدارة وجباية الضرائب فى عهد حاكم الواحات تيبيريوس يوليوس إسكندر 69 م .
ونعبرها سويا لنصل إلى طريق الكباش ثم البوابة البطلمية ثم البوابة الفارسية من عهد الملك الفارسي داريوس الأول .
يليها المقصورة أو الفناء والتي تحمل بعض النقوش لتقديم القرابين والتقرب للآلهة المختلفة .
تليها صالة الأعمدة والتي تحوى 12 عمودا من عهد الملك أكوريس الأسرة 29 .
ثم تنتهي جولتنا بوصولنا إلى قدس أقداس المعبد ويعتبر أقدم وأهم جزء فى المعبد حيث يحوى على 596 شكل لمعبودات تعتبر تصوير لجميع الآلهة المصورة داخل قدس أقداس معابد مصر حيث يحمل الجدار الشمالي تصوير الآلهة الوجه البحري ويحمل الجدار الجنوبي تصوير لآلهة الوجه القبلي بينما صور على الجدار الغربي مجموعة الآلهة التي كانت تعبد في طيبة وهليوبوليس .
والجدير بالذكر أن المعبد تم تخصيصه لعبادة الثالوث المقدس آمون وموت وخنسو بجانب أوزوريس وإيزيس وحورس ، كما بنى بالطابق العلوي للمعبد مقصورة خصصت لعبادة الإله أوزير كما يوجد بالجانب الجنوبي الغربي للمعبد الماميزى ( بيت الولادة ) .

تصنيف المقال : 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.