رئيس مجلس الإدارة   
            د/ نبيلة سامى                   

                                               

          صحافة من أجل الوطن 

السبت 25 يونيو 2022 4:00 ص توقيت القاهرة

مخاوف من عملية عسكرية إسرائيلية شاملة في جنين

صفاء محمد 

تعيش محافظة جنين الفلسطينية حالة من التوتر في ظل استمرار عمليات الاقتحام الإسرائيلي لمخيم جنين لاعتقال عدد من الشخصيات المرتبطة بالفصائل المقاومة هناك.

وبحسب وسائل إعلامية عبرية فان تركيز حكومة بينيت على جنين مرده أن معظم الذين نفذوا العمليات الأخيرة داخل إسرائيل ينحدرون من المدينة أو محيطها، بما في ذلك منفذ عملية بلدة إلعاد قرب تل أبيب والتي أسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة آخرين.

وذكرت مواقع إعلامية فلسطينية أن تجار جنين بدأوا بالفعل في الاستعداد للسيناريو الاسوء حيث يتم تخزين المواد الأساسية لتزويد الأسواق بها حال فرض حصار على المدينة وسط تحذيرات من نية إسرائيلية لتنفيذ عملية عسكرية شاملة مشابهة لما وقع عام 2002.

وبحسب المصادر ذاتها فان الاقبال الشديد على التبضع من قبل المواطنين فد تسبب في  ارتفاع الأسعار بشكل جنوني ما يعكس مخاوف حقيقة لدى الفلسطينيين من إمكانية حدوث تصعيد عسكري شامل.

وتعرض مخيم جنين في 2002 لعملية عسكرية شاملة قادها رئيس الوزراء الإسرائيلي آنذاك، أرئيل شارون، والذي قال حينها إن الهدف من العملية “كبح جماح المقاومة ووقف عملياتها”.

وحاصر الجيش الإسرائيلي وقتها المخيم 10 أيام، لتنتهي المعارك بمثتل 63 فلسطينيًّا وهدم 400 منزل بشكل كامل و800 منزل بشكل جزئي. 

وكان مبعوث الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط تور وينسلاند، قد دعا خلال إحاطة أمام مجلس الأمن إلى ضرورة الحفاظ على الهدوء بعد أن شهدت الفترة الأخيرة تصاعدا لأعمال العنف سواء في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

وجدد الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش خلال اتصال هاتفي جمعه بوزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، دعوته الى جميع الأطراف ببذل الجهود لضمان استمرار الهدوء.

تصنيف المقال : 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.