رئيس مجلس الإدارة   
            د/ نبيلة سامى                   

                                               

          صحافة من أجل الوطن 

              (  مجلة مصر )

                             ( أحدث إصدارتنا)

الجمعة 2 ديسمبر 2022 11:18 ص توقيت القاهرة

أمين حزب مصر الحديثة بالشرقية يثمن إعلان الرئيس السيسي بتقديم مصر 100 فرصة لتعليم المواهب

كتب-سعيدسعده.

ثمن اللواء طارق عجيز الأمين العام لحزب مصر الحديثة بالشرقية ، إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية عن تقديم مصر لـ 100 فرصة تعليم للمواهب الشابة في العالم الإسلامي لتعليم الموهوبين كقاطرات للتنمية في بلادنا، بالجامعات العالمية الجديدة التي أقامتها مصر خلال الفترة الأخيرة.

وأكد اللواء طارق عجيز ، في تصريحات صحفية ، أن مصر ترعي المواهب الشابة والمبدعين في كافة المجالات ، مشيداً بتصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال فعاليات المنتدي العالمى للتعليم العالى بالعاصمة الإدارية، والتى أكد  فيها بأن مصر ستظل تقاتل من أجل التعليم الجيد والمعرفة، قائلًا: نحن جادون بإدارة لا تلين في مواجهة تحدياتنا؛ ومنها التعليم كأساس لبناء الدول المتقدمة.

وقال الأمين العام لحزب مصر الحديثة بالشرقية ، إن مصر تولى إهتماماً كبيراً بالتعليم وتشجيع البحث العملى والإبتكار في إطار الإستراتيجية القومية لحقوق الإنسان والحق في التعليم الجيد والمعرفة، كحق من حقوق الإنسان.

يذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أكد  خلال كلمته في الجلسة النقاشية بعنوان "تحديات ووظائف المستقبل" ضمن فعاليات المنتدى العالمي للتعليم العالي والبحث العلمي، أن مصر تحركت في السنوات الماضية لإنشاء عدد من الجامعات بجودة عالية بالشراكة مع الجامعات العالمية.

وشدد سيادته على أن الفكر المتطرف هو السبب الرئيسي والمباشر في تعطيل خطط تطوير التعليم في الدول الإسلامية، وسنقاتل من أجل توفير المعرفة والتعليم الحقيقي وسنعمل على مواجهة الفكر المتطرف الذي يهدف لتدمير الشعوب.

ووجه الرئيس كلمته قائلًا: “نعمل بإرادة لا تلين لمجابهة تحدياتنا ومنها توفير التعليم الحقيقي كأساس لتقدم الدولة”.

يشارك في المنتدى نخبة من العلماء والباحثين ،والمتخصصين في كبريات جامعات العالم، لمناقشة أجندة من الموضوعات في مجال التعليم العالي والبحث العلمي في مصر والعالم.

ويتناول المنتدى عددًا من المحاور، أهمها مستقبل العمل، إعداد وتأهيل الطلاب وشباب الباحثين لوظائف المستقبل، واحتياجات أسواق العمل المحلية والدولية في ظل تداعيات جائحة كورونا، والتغيرات السريعة في مهارات التوظيف والطلب على سوق العمل، التي فرضتها الثورة الصناعية الرابعة والخامسة، جاهزية مؤسسات التعليم العالي والبحث العلمي للثورة الصناعية الخامسة.

تصنيف المقال : 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.