رئيس مجلس الإدارة   
            د/ نبيلة سامى                   

                                               

          صحافة من أجل الوطن 

              (  مجلة مصر )

                             ( أحدث إصدارتنا)

الاثنين 20 مايو 2024 7:22 م توقيت القاهرة

بني سويف.. ندوة موسعة حول الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة

كتب عماد الدرمللي
في اطار تنفيذ انشطة مشروع تعزيز برنامج مصر لتنظيم الاسرة - هيئة جون سنو الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية قامت
د شوانبيت مدير المشروع
وبصحبة فريق عمل المشروع و ا وجدي سعد مدير المشروع بمحافظة بني سويف بتفقد نشاط من انشطة مسئولي الاعلام بادارة تنظيم الاسرة بالتعاون مع ائمة الاوقاف والمنفذ بجمعية تنمية المجتمع المحلي بجزيرة ببا
حيث قام ا عماد الدين عيسي مصطفى ( مسؤول اعلام تنظيم الاسرة ب ببا ) بتنفيذ ندوة موسعه حول تنظيم الاسرة والصحه الانجابيه بصحبة كلا من فضيله الشيخ عبدالرحمن ( امام وخطيب مسجد ب الاوقاف ) و ا رزقه سعد جودة ( مشرفه التمريض ) وا فاطمه ربيع ( مشرفه الرائدات ) و ا زينب قرنى ( مشرفه نوادى المراه )
وذلك تحت رعاية السيد الدكتور محمد يوسف وكيل وزارة الصحة وبحضور ا نارمين محمود مدير العلاقات العامة والاعلام بمديرية الصحة
اهم ما تم فى اللقاء :-
أ- فوائد تنظيم الأسرة للمجتمع:
1. تحسين الوضع الصحي والغذائي.
2. تقليل نسب البطالة والحد من الفقر.
3. تقليل الطلب على الخدمات العامة.
4. زيادة الدخل القومي للأفراد.
ب- فوائد التنظيم للأسرة:
1. يحسن صحة الأم والطفل.
2. يقلل الأعباء عن الوالدين.
3. تقديم القدر الملائم من الرعاية.
4. تقويم الروابط بين الأسرة المصرية.
كما تم التوعيه ب دور الرجال فى تنظيم الأسرة ودعم الصحة الإنجابية للسيدات
1- تبنى مفھوم الأسرة الصغیرة
2- المشاركة فى مسؤولية اتخاذ قرار الحمل والإنجاب مع الزوجة
3- تشجیع الزوجة فى اتخاد قرار تنظیم الأسرة
4- استخدام الواقى الذكرى كوسیلة لتنظیم الأسرة
5- الاھتمام بمتابعة صحة الأم و الأسرة
6- تغییر الاتجاھات تجاة تنظیم الأسرة وتغییر السلوك الإنجابى
7- الوعى بأھمیة المشكلة السكانیة وتأثیرھا على الحالة الاقتصادیة التعلیم التربیة للأسرة والمجتمع.
ومن جانبه اكد فضيله الشيخ عبدالرحمن أن تنظيم النسل لا يكون اعتراضًا ولا تدخلًا في قدر الله تعالى؛ لأنه من باب الأخذ بالأسباب، مؤكدًا على أن الإنجاب حق وواجب في ذات الوقت؛ فهو حق للزوجين، وواجب على المستوى العام والكلي لأنه مطلب وجُودِيٌّ لاستمرار بقاء النوع الإنساني الذي لا يبقى إلا عن طريق التناسل المنضبط.
تشهد الدولة المصرية أزمة كبرى بسبب الزيادة السكانية غير المنضبطة، حيث شدد الرئيس السيسي في مداخلة مع عمرو أديب، أكد خطر الزيادة السكانية، وضرورة مواجهتها بنشر الوعي، باعتبارها تحديا كبيرا للدولة والمجتمع والنمو الاقتصادي.
وحول الحكم الدين في الزيادة السكانية، انتقد دكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، تفسير البعض لحديث النبي «تناكحوا تناسلوا تكاثروا فإني مُبَاهٍ بكم الأمم يوم القيامة»، منوهًا إلى الكثرة المقصودة فيه هي الكثرة القوية المنتجة التي تملك كلمتها وأمرها، وطعامها ودوائها وكسائها، أما كثرة جاهلة وعالة، هي الكثرة التي قال عنها النبي «كثرة كغثاء السيل، لا تضر عدوًا ولا تنفع صديقًا».
مُبَاهٍ بكم الأمم يوم القيامة
ودعا وزير الأوقاف، في تصريحات عبر موقع الأوقاف، لضرورة تنظيم النسل بما يُحقق مصلحة الطفل والأسرة والدولة، واستخدام وسائل التنظيم باعتبارها مباحًا، فقد أجاز النبي -صلى الله عليه وسلم- العزل لأصحابه.
من جانبه شدد الشيخ عبدالرحمن على أن تنظيم النسل لا يكون اعتراضًا ولا تدخلًا في قدر الله تعالى؛ لأنه من باب الأخذ بالأسباب، مؤكدًا على أن الإنجاب حق وواجب في ذات الوقت؛ فهو حق للزوجين، وواجب على المستوى العام والكلي لأنه مطلب وجُودِيٌّ لاستمرار بقاء النوع الإنساني الذي لا يبقى إلا عن طريق التناسل المنضبط.
أوضح الشيخ عبدالرحمن ، انه لا مانع من اتِّخاذ الدولة ما تراه من وسائل وتدابير لتنظيم عملية النسل وترغيب الناس فيه؛ فإنه ليس منعًا من الإنجاب مطلقًا، فالمحظور هو المنع المطلق، وهذا ليس منه، وإنما هو طلبُ الدولة الحياةَ الكريمة لشعوبها، وحرصٌ منها على الموازنة بين المواردِ وعدد السكان الذين ينتفعون بهذه الموارد، وهؤلاء يُطالِبون الحكومات بتقديم الخدمات اللازمة لهم في أمور المعيشة المختلفة، والتي تؤثر عليها بالضرورة الزيادةُ في عدد السكان".
وأشار مفتي الجمهورية إلى أن هناك اتساقًا بين جميع النصوص الشرعية التي تدعو لرخاء الإنسان وتحقيق استقراره، ولا تتعارض مع التوازن بين عدد السكان وتحقيق التنمية، حتى لا تؤدي كثرة السكان إلى الفقر، كما استنبط الإمام الشافعي ذلك من قوله عز وجل «فإن خفتم ألا تعدلوا» مؤكدًا على أن تنظيم النسل بسبب الخوف من حصول المشقة والحرج بكثرة الأولاد والتكاليف ليس منهيًا عنه شرعًا؛ لأنه من باب النظر في العواقب والأخذ بالأسباب.
وأشار إلى أن تنظيم النسل لا تأباه نصوص الشريعة وقواعدها قياسًا على «العزل» الذي كان معمولًا به في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، ويجوز للزوجين أن يلتمسا وسيلة من الوسائل المشروعة لتنظيم عملية الإنجاب بصورة مؤقتة إلى أن تتهيأ لهم الظروف المناسبة لاستقبال مولود جديد يتربى في ظروف ملائمة لإخراج الذرية الطيبة التي تقر بها عين الأبوين، ويتقدم بها المجتمع، وتفخر بها أمة الإسلام.

تصنيف المقال : 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.