رئيس مجلس الإدارة   
            د/ نبيلة سامى                   

                                               

          صحافة من أجل الوطن 

              (  مجلة مصر )

                             ( أحدث إصدارتنا)

الجمعة 14 يونيو 2024 7:19 م توقيت القاهرة

رينجرز يشكو الزمالك

محمود عبد السلام

تقدم مسئولى نادي اينوجو رينجرز النيجيري بشكوى رسمية ضد نادى الزمالك يطالب فيها بإستبعاد فريق الزمالك من البطولة الأفريقية و اعتباره خاسراً للقاء بسبب إشراك مهاجمه "حسام باولو" الذي سبق و أن تم قيده في نادي سموحة المصري .

يذكر أن الزمالك قبل قيد "باولو" كان قد قام و على لسان مسئولية بإرسال الأمر كامل للإتحاد الأفريقي حتى يحصل على موافقته على مشاركة اللاعب.
 وعلم مسئولي نادي الزمالك بأنه لا يوجد أي خطر يهدد الزمالك من الإستبعاد من بطولة دوري الأبطال بسبب مشاركة "حسام باولو" مع فريق الزمالك في لقاء رينجرز بذهاب دور الـ 32 من البطولة.

وتستبعد لوائح الإتحاد الإفريقى الزمالك من البطولة في حالة واحدة فقط إذا كان قد شارك اللاعب مع سموحة في دوري الأبطال وشارك كذلك مع الزمالك

وهو ما لم يحدث ، إذ تم قيد اللاعب فى الفترة مابين 16 الى 31 يناير المصرح والمسموح بها من قبل الإتحاد الإفريقى ، كما أن اللاعب لم يخض أي لقاء فى البطولة الإفريقية مع الفريق السكندري .

و بخصوص النقطة التي قام رينجرز بطرحها بأن اللاعب لم يتم رفعه من قوائم سموحة المقدمة للكاف قبل يوم 15 فإن الأمر مردود عليه بالقاعدة الأصلية أن في حالة قيد أي لاعب في أكثر من نادي ، فإن الأساس هو المشاركة مع نادي واحد فقط و حيث أنه لم يسبق له اللعب مع سموحة فلا يوجد ما يمنعه من المشاركة مع الزمالك

و لمزيد من الإيضاح فإن لاعب الأهلي السابق المعتز بالله اينو عندما كان يلعب مع الزمالك قام الزمالك بإشراكه في الوقت بدل الضائع في أحد المباريات الأفريقية حتى لا يحق له المشاركة مع الأهلي في نفس المسابقة و نفس الأمر بخصوص دويدار فكان شرط الأهلي الأساسي لإتمام التعاقد معه عدم قيده أفريقيا و هو ما تم مع الزمالك و سموحة حيث الأساس هو الإشتراك مع نادي وحيد فقط .

كما أن مسئولى الزمالك كانو قد ذكروا على لسانهم بأنه قبل قيد مهاجم الفريق فى القائمة الإفريقية قامو بإرسال الامر كامل للإتحاد الأفريقي حتى يحصل على موافقته بمشاركة اللاعب ، وهو ما يجعل الشكوى المقدمة من جانب النادى النيجيري في مهب الريح ولا قيمة لها .

تصنيف المقال : 

إضافة تعليق جديد

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.